تعليمتقارير وتحقيقاتمجتمع صوت بلدنامصرمنوعات

وزير التعليم العالي يتلقى تقريرًا حول ندوة التعريف بمبادرة “ادرس في مصر” في البحرين

وزير التعليم العالي يتلقى تقريرًا حول ندوة التعريف بمبادرة "ادرس في مصر" في البحرين

Spread the love

وزير التعليم العالي يتلقى تقريرًا حول ندوة التعريف بمبادرة “ادرس في مصر” في البحرين

صوت بلدنا

تلقى الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من د. رشا كمال القائم بعمل رئيس الإدارة المركزية لشئون الطلاب الوافدين بالوزارة، بشأن نجاح تنظيم ندوة عبر الإنترنت (ويبينار) بين مصر والبحرين، برعاية الدكتور خالد عبدالغفار، والسيد ياسر شعبان السفير المصري بالبحرين، وبإشراف الدكتور أشرف العزازي رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات، وذلك للتعريف بمبادرة (ادرس في مصر) .

وأشار التقرير إلى أنه في ضوء تنفيذ التكليفات الرئاسية للترويج للدراسة في مصر بالتعاون مع السفارات والمكاتب الثقافية المصرية بالخارج للتعريف بمبادرة ادرس في مصر، قام قطاع الشئون الثقافية والبعثات ممثلًا في الإدارة المركزية لشئون الطلاب الوافدين، بعقد ندوة عبر الانترنت بين لفيف من مسئولي الجامعات الحكومية المصرية (القاهرة – عين شمس – الإسكندرية – المنصورة – بنها – حلوان)، وتم استعراض المعرض الافتراضي عبر الإنترنت بعنوان “معرض الجامعات الحكومية المصرية الافتراضي” بهدف تعريف المُهتمين من طلاب مملكة البحرين بالدراسة في الجامعات الحكومية المصرية.

وتناول التقرير أبرز النقاط التي تم مناقشتها خلال الندوة والتي ركزت على تقديم مصر كمركز مُفضل للسياحة التعليمية في الشرق الأوسط، من خلال إبراز مميزات الدراسة بالجامعات المصرية وخاصةً الجامعات الأهلية الجديدة، لما تتمتع به من برامج تعليمية مُتميزة تُساهم في إعداد خريجين مؤهلين مهنيًا وإنسانيًا وقادرين على مواكبة المتغيرات العلمية والتكنولوجية وتحقيق التنافسية في سوق العمل عالميًا ووفقًا لمعايير الجودة الشاملة، مع تطبيق أحدث استراتيجيات التعلم وتوفير الإمكانيات المادية والبشرية والمرونة الإدارية اللازمة لتطوير البرامج التعليمية وإنشاء المراكز البحثية وبيوت الخبرة الاستشارية؛ لتحقيق النمو المؤسسي المُستدام وتشجع البحث العلمي التطبيقي.

كما تناول التقرير مناقشة الندوة للتعريف بمعايير وعمليات القبول بتلك الجامعات من خلال عدة إجراءات قامت بها الإدارة المركزية لشئون الطلاب الوافدين مثل توفير خدمة استقبال ملفات الطلاب عن طريق البريد السريع، وإمكانية قبول ملف الطالب من خلال سفارة دولته بالقاهرة.

وأوضح التقرير كذلك الخدمات الأخرى المُقدمة للطلاب الوافدين؛ كالتعاون مع بنك المعرفة المصري وإتاحته للطلاب الوافدين ومُعاملة الطالب الوافد كالطالب المصري في أسعار تذاكر زيارة المناطق الأثرية والمتاحف وإتاحة اشتراكات لخطوط شبكة مترو الأنفاق للطلاب الوافدين بفئة اشتراكات الجمهور (المُخفضة بنسبة تتراوح من 40% – 50%) مُقارنةً بأسعار التذاكر، وكذلك إتاحة الحصول على تأشيرة دراسية للطلاب الوافدين وتنظيم الملتقيات الرياضية والثقافية والفنية للطلاب الوافدين بالجامعات المصرية، بالإضافة إلى خدمة الخط الساخن للطلاب الوافدين 19064 والتواصل عن طريق برنامج “واتساب” للرد السريع والمباشر على كل استفسارات الطلاب لتيسير التواصل وتحقيق أعلى جودة مُمكنة.

وأفاد التقرير بأن الندوة تناولت الترويج لتطبيق “ادرس في مصر”؛ لمُساعدة الطلاب الراغبين للدراسة في مصر من جميع دول العالم، في التعرف على المؤسسات التعليمية، حيث يتضمن التطبيق بيانات جميع مؤسسات التعليم العالي المعترف بها من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي المصرية، والتي تشمل الجامعات الحكومية والخاصة والأهلية وفروع الجامعات الأجنبية والكليات والمعاهد التكنولوجية والمعاهد العليا.

كما ناقشت الندوة دور السفارة المصرية بمملكة البحرين في الترويج للدراسة بمصر وإبراز مميزات الالتحاق بالجامعات المصرية وما تتمتع به من تخصصات علمية وبرامج دراسية تضاهي في محتوها كبرى الجامعات الدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى