تقارير وتحقيقاتصحة

علاج حالة طبيبة نادرة لطفل دمياطى مولود بعين واحدة

علاج حالة طبيبة نادرة لطفل دمياطى مولود بعين واحدة

Spread the love

علاج حالة طبيبة نادرة لطفل دمياطى مولود بعين واحدة 

كتب عبده عبد الباري

خضع الطفل عبد الرحمن البالغ من العمر 6 سنوات بمحافظة دمياط، لعملية جراحية لإصلاح عيب خلقى بالوجه والجمجمة داخل المستشفى الجامعي، حيث كان يعانى منذ ولادته من غياب شبه كامل للنصف الأيمن من الوجه، وذلك بعد ظهور والدته على إحدى القنوات الفضائية تستغيث لعلاج ابنها المولود بعين واحدة ويعانى من مشكلات صحية.

وقال الدكتور أحمد عزيز، رئيس جامعة سوهاج، إن المستشفى الجامعى استقبلت الطفل عبد الرحمن بعد ظهور أسرته بإحدى القنوات الفضائية تستغيث بإنقاذ طفلهم وعلاجه، حيث تم تقديم كافه أوجه الدعم لإجراء جراحة عاجلة له، مشيراً إلى أن قسم جراحة التجميل بالجامعة من الأقسام المتميزة المؤهلة لعلاج مثل تلك الحالات المعقدة من العيوب الخلقية فى الوجه والجمجمة.

وقال الدكتور حسان النعمانى، القائم بعمل عميد كلية الطب، إن الفريق الطبى من قسمى جراحة التجميل والتخدير تمكن من إجراء المرحلة الأولى من العمليات الجراحية التى سوف تجرى للطفل، موضحاً أن الطفل حضر إلى المستشفى الجامعى وهو يعانى من غياب شبه كامل للنصف الأيمن من الوجه، الأذن، العين، ومحجر العين، والفك العلوى وجزء من الفك السفلى والأنسجة الرخوة، وهو يمثل كل ما تحت الجمجمة بإستثناء مجموعة من الأسنان متصلة بقاع الجمجمة.

وأكد الفريق الطبى، الذى أجرى العملية الجراحية للطفل، أن المرحلة الأولى من الجراحة كان الهدف منها بناء وتقويم بقايا الفك العلوى وعظام اللثة الحاملة للأسنان، إلى جانب بناء الأنسجة الرخوة لجانب الوجه الأيمن، وفصل مجرى التغذية والتنفس عن قاع الجمجمة، موضحاً أن حالة الطفل الآن مستقرة وسوف تشمل المرحلة القادمة إجراء عدد من العمليات الجراحية التى سيتم من خلالها بناء الحجرة العظمية للعين اليمني، وتشكيل الحاجب الأيمن، وبناء نصف الأنف الأيمن، وإعادة بناء الجزء الناقص من عظام الجمجمة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى