اسرة وطفلتعليممقالاتمنوعات

كيفية التخلص من قلق الامتحان بطريقة بسيطة و فعالة من خلال العلاج النفسي

كيفية التخلص من قلق الامتحان بطريقة بسيطة و فعالة من خلال العلاج النفسي

Spread the love

كيفية التخلص من قلق الامتحان بطريقة بسيطة و فعالة من خلال العلاج النفسي

للدكتور:عبدالفتاح فتحي- استشاري صحة نفسية – (قناة: نقاء النفس)

مقدمة:

نلاحظ أن الطلاب في جميع مراحل التعليم يكونوا في بداية العام في أكمل صحة نفسية وأكثر هدوء واستقرار نفسي تام ولكن مع مرور الوقت والاقتراب أكثر من موعد الامتحانات سواء للفصل الدراسي الاول . أو الثاني , نجد الطلاب يصابون بحالات توتر نفسي وقلق الامتحانات وذعر وخوف من عاقبة التقصير في الاداء والاجابة للامتحانات ولان المستقبل والاماني متوقفة علي هذه الامتحانات

    التخلص من التوتر والقلق للامتحانات:

فلابد من التخلص من هذه الحالات النفسية التي يمر بها الطلاب وخاصة قبل موعد الامتحانات . وتزداد حدة هذه الاضطرابات النفسية كلما اقتربنا من موعد الامتحانات . مما يسبب حدوث مضاعفات سلبية وآثار ضارة منها سرعة النسيان وقلة التركيز وزيادة التشتت . ودخول بعض المعلومات في غير مسارها , حيث من الممكن الاجابة علي سؤال في غير موضعه ونسيان الاجابة الصحيحة . مما يؤدي بعد ذلك عدو الحصول درجات أعلي في الامتحانات وعدم الوصول الي مايريده الشخص من مكانة علمية واجتماعية مرموقة في المجتمع الذي يعيش فيه .هناك طريقة هامة جدا لعلاج قلق الامتحان وهي فنية من فنيات العلاج المعرفي السلوكي . تسمي هذه الفنية بالتخلص المنظم من الحساسية , أي التخلص التدريجي والمنظم من الاضطرابات النفسية وأهمها قلق الامتحان موضوع حلقتنا اليوم مع حضراتكم . تعتمد هذه الفنية علي أسلوب هام جدا في علم النفس يسمي با لهرم المدرج للموافق ويكون هذا الهرم مقلوبا حيث يبدا بالمواقف الاقل توترا وينتهي با لموافق الاشد توترا وقلقاً.

 خطوات التخلص المنظم من الحساسية لعلاج قلق الامتحان: 

1-  سمعت أن جدول امتحانات نصف العام قد تم إعداده

2-  تفكير في ترتيب المواد خلال الجدول وتفكر في موعد كل مادة ياهل تري أن الجدول والمواعيد فيها والمدة الزمنية المحددة لكل مادة دراسية مناسبة أم لا.

3- تبدأ في عملية التخيل وكأن موعد الامتحان يقترب وأنت في رويداً رويداً.

4- كأن الامتحان باقية عليه ساعات، وبعد فترة بسيطة يتخيل أن الامتحان باقي علي موعده دقائق وأنت أمام اللجنة الامتحانية.

5- تلاحظ مدي توترك وأن تتخيل تواجدك باللجنة الامتحانية، وأمامك ورقتي الاأسئلة والأجوبة.

6-  قم بالبدأ في حل الامتحان وتقسيم الوقت علي مجموعة الأسئلة.

7-  لا حظ مدي توترك وأنت تجيب عن الأسئلة سؤال يلي الآخر.

8-  بعد انتهاء الإجابة علي مجموعة الأسئلة قم بمراجعتها، ثم تسليمها للسيد الملاحظ.

9-  لا حظ مدي توترك بعد الانتهاء من الامتحان، وتخيل انك بالفعل قد أديت الامتحان.

10-  قم بتنفيذ هذه الخطوات علي جميع المواد الدراسية ( لغة عربية- علوم- رياضيات- دراسات اجتماعية- حاسب آلي-…… إلخ).

ما قد تم اتباعه يؤدي إلي خفض قلق الامتحان، وهو عبارة عن عملية تعود الطلاب علي مواجهة الامتحانات بكل ثقة وعدم وجود توتر أو قلق بداخلهم وهم يؤدون الامتحانات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى